الكشف عن تفاصيل حادثة استبدال سكر السورية للتجارة بالملح

- الإعلانات -

الكشف عن تفاصيل حادثة استبدال سكر السورية للتجارة بالملح

يبدو أن أحد الفاسدين قرر الاستجابة لحملة وزارة الصحة ضد السكر “لا تحليها زيادة“، وقرر استبدال السكر الخاص بالسورية للتجارة بالملح. (وكأن المواطن ناقصو ملح بعيشتو)، إلا أنه لم ينجح بمهمته تلك.

يقول مدير عام السورية للتجارة في “ريف دمشق”، “باسل طحان”، في تصريحات نقلتها أرابيسك إف إم المحلية، أنهم ضبطوا ملحاً معبأ بأكياس السكر في شحنتهم القادمة من طرطوس. بكمية 4 طن و100 كغ، مقدراً قيمة السكر المسروق بـ20 مليون ليرة تقريباً. (عن جد مستاهلة العشرين مليون؟).

وأضاف أن أمين المستودع اكتشف خلال إفراغ السيارة أن وزن أحد الأكياس مختلف، وحين فتحه وجد ملحاً داخله، وحين انتبه السائق هرب على الفور. (سائق فاسد نبيه).

“طحان” قال إن أمين المستودع لو لم ينتبه واستلم الكميات على أنها سكر، كان من المستحيل معرفة المصدر والفاعل كونه في الوقت ذاته كانت ثلاث سيارات تفرغ حمولتها من السكر.

السيارة التي أحضرت السكر المغشوش هي من مكتب الدور الخاص، وفق “طحان” مضيفاً أنه حين لا يكون لديهم سيارات كافية فإنهم يستأجرون سيارات من القطاع الخاص.

تكشف هذه الحادثة الكثير من التفاصيل، فكيف يتجرأ اللص على مثل حالة الغش تلك من جهة، وكيف تمكن السائق من الهرب بسرعة. ما يستدعي تحقيقات مكثفة بشكل أكبر لمعرفة المزيد من التفاصيل ومكاشفة الرأي العام بها، فآخر ما ينقص الحكومة اليوم أن يشتري مواطن سكر السورية للتجارة ويكتشف لاحقاً أنه ملح.

إقرأ أيضاً: المصممة السورية منال عجاج تتألق في مهرجان الشيخ منصور بن زايد آل نهيان للخيول العربية

قد يعجبك ايضا