إصابتان جديدتان.. المرض يحاصر فرنسا قبل نهائي المونديال

- الإعلانات -

إصابتان جديدتان.. المرض يحاصر فرنسا قبل نهائي المونديال

تحاصر المشاكل المنتخب الفرنسي، قبل يومين على مباراته النهائية في كأس العالم 2022 أمام الأرجنتين، المقرر إقامتها الأحد على ملعب ستاد لوسيل.

وتخوض فرنسا حاملة اللقب، النهائي بعد أن فازت في نصف النهائي على المغرب (2-0)، فيما يدخل منتخب الأرجنتين بعد تخطي عقبة كرواتيا (3-0).

ونجح ديدييه ديشامب، المدير الفني للديوك، في قيادة حامل اللقب إلى نهائي جديد، على الرغم من تعرض الفريق لعدد من الإصابات.

وأكد الصحفي فابريس هوكينز، وفقا لما ذكرته صحيفة “ذا صن”، أن المدافعين رافاييل فاران، وإبراهيما كوناتي، هما آخر من أصيبوا بالمرض قبل يومين فقط من المباراة النهائية.

وتظهر فرنسا الآن يائسة، بعدما تدفق فيروس شبيه بالإنفلونزا، يهدد بعرقلة آمالها في نهائيات كأس العالم.

وتم التأكد من إصابة لاعب الوسط أدريان رابيو، والظهير دايوت أوبيكانو بالفيروس قبل مباراة نصف النهائي.

وغاب اللاعبان عن تلك المباراة مع بقاء رابيو في الفندق وبقي أوباميكانو على مقاعد البدلاء لمدة 90 دقيقة كاملة، كما قيل إن الجناح كينجسلي كومان كان يشعر بالحمى، وبقي على مقاعد البدلاء طوال المباراة.

يذكر أنه قد تم استبعاد ثنائي خط الوسط بول بوجبا، ونجولو كانتي من البطولة، ولحق بهما كريم بنزيما، بينما أصيب لوكاس هيرنانديز في مباراة فرنسا الأولى واستبعد لبقية الموسم.

قد يعجبك ايضا