استعداد إيراني لإعادة ترميم المعامل المتضررة في سورية وتطويرها لصناعة المواد الاولية

- الإعلانات -

عقدت الغرفة التجارية السورية الإيرانية اجتماعا اليوم مع الوفد الإيراني الذي يترأسه رئيس لجنة الصداقة السورية الإيرانية والسفير الأسبق للجمهورية الإسلامية الإيرانية في سورية الشيخ حسن اختر. تم فيه بحث تعزيز العلاقات الاقتصادية بين البلدين وتوسيع آفاق التعاون وتنشيطه في كافة المجالات. وتم خلال الاجتماع عقد لقاءات ثنائية بين الفعاليات الاقتصادية السورية الإيرانية لعرض المجالات التي يمكن التعاون فيها.

رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية السورية الإيرانية المشتركة فهد درويش أكد على أهمية تعزيز التعاون مع الجانب الإيراني وتطوير العلاقات الاقتصادية والتجارية في مختلف المجالات.

بدوره أكد “اختري” على استراتيجية العلاقات السورية الإيرانية، التي قامت على وقوف كل شعب بجانب الآخر. حيث كانت سورية السند الوحيد للجمهورية الإسلامية الإيرانية في الحرب التي خاضتها. وأن العلاقات السورية الإيرانية عميقة ومتجذرة.

حجم العمل

من جهته أشار السيد شاخصي مدير لجنة الصداقة السورية الإيرانية إلى حجم العمل الذي قامت به اللجنة خلال السنتين الماضيتين. حيث تم توقيع مذكرة تفاهم لبناء 1500 وحدة سكنية في منطقة معرونة و 1117 وحدة في منطقة طريق الجسور. كما تم توقيع مذكرة تفاهم مع محافظة دمشق لتشييد حديقة إيران على أوتستراد المزة بدمشق.

وأكد شاخصي استعداد الجانب الإيراني لإعادة ترميم المعامل وإنشاء أنشطة جديدة فيها لصناعة المواد الأولية. بحيث يتم الاستغناء عن استيرادها أو بناء معامل جديدة ونقل التكنولوجيا الإيرانية إلى سورية بما يساهم في إعادة إحياء الصناعة السورية.

وتم في نهاية اللقاء تكريم الشيخ اختري من قبل الغرفة التجارية السورية الإيرانية المشتركة على الجهود التي بذلها لتعزيز التعاون الاقتصادي بين البلدين.

اقرأ أيضا: مطاعم دمشق لـ”الموظفين”: «ممنوع الاقتراب.. الدخول بنصف الراتب» !

قد يعجبك ايضا