تركيا تطلب من روسيا فتح المجال الجوي فوق سوريا

- الإعلانات -

تركيا تطلب من روسيا فتح المجال الجوي فوق سوريا

صرح وزير الدفاع التركي، خلوصي أكار، أن تركيا تجري محادثات مع روسيا لاستخدام المجال الجوي شمالي سوريا في عملية محتملة عبر الحدود ضد قسد.
وجاءت تصريحات الوزير التركي، خلال اجتماع تقييمي لنهاية العام بخصوص فعاليات وزارة الدفاع التركية في أنقرة تبعه مؤتمر صحفي، السبت 24 من كانون الأول، حيث قال، “نجري محادثات ونناقش مع روسيا حول جميع القضايا بما في ذلك فتح المجال الجوي في سوريا”.

وعن عمليات أنقرة شمالي سوريا، لفت أكار إلى أن تركيا منعت من خلال تلك العمليات إقامة “الممر الإرهابي” المراد تشكيله على حدودها الجنوبية.
وذكر أكار أن تركيا تبعث بالرسائل اللازمة إلى جميع الأطراف المعنية بالملف السوري، وتتخذ خطواتها دون السماح لأحد بالمساس بسيادتها واستقلالها وحقوقها ومصالحها.

وشدد على أنه لا ينبغي لأي جهة أن تنتظر من تركيا تجاهل استفزازات وهجمات الإرهابيين ضد أراضيها وشعبها.

وتعتبر تركيا “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) امتدادًا لحزب “العمال الكردستاني” (PKK)، المحظور والمصنف إرهابيًا، وهو ما تنفيه “قسد” رغم إقرارها بوجود آلاف من مقاتلي الحزب وقادته بين صفوفها.

ونفذت تركيا عدة عمليات في شمالي سوريا ضد “قسد” وتهدد بتدخل جديد منذ أشهر، في حين صعدت استعداداتها وهجماتها الجوية الشهر الماضي، بعد تفجير بالقنابل في اسطنبول اتهمت فيه عناصر منتمين لـ “PKK”.

ونفت جماعة “حزب العمال الكردستاني” و”قسد” المتحالفة مع الولايات المتحدة، ضلوعها في هجوم جادة استقلال باسطنبول.

وفي رده على سؤال عن إمكانية عقد لقاء بين وزراء دفاع تركيا وروسيا وسوريا، قال أكار إن “أنقرة تقوم بما يلزم من أجل حماية حقوق ومصالح البلاد وفقًا للأصول المناسبة في جميع المستويات وتجري الاتصالات في هذا الإطار”.

وأضاف، “الحوار مستمر، فتارة يتطور هذا إلى اجتماع وزاري، وتارة أخرى يكون على شكل اجتماع للوحدات الاستخباراتية، وفي بعض الأحيان يكون بطريقة مختلفة”، موضحًا أن تركيا لا تتجاهل الاجتماعات والمحادثات وليست منغلقة على الحوار.

وكالات

إقرأ أيضاً: بعد طعنه زوجته بسبب الغيرة.. المؤبد على لاجئ سوري في النمسا

قد يعجبك ايضا