إيرانية ضحية لـ ” طبيب سوري مزيف ” في اسطنبول.. شاهد!

- الإعلانات -

إيرانية ضحية لـ ” طبيب سوري مزيف ” في اسطنبول.. شاهد!

نشرت وسائل إعلام تركية، تفاصيل قصة “امرأة إيرانية أجرى لها طبيب سوري مزيف في اسطنبول عملية تجميلية وتركها دون حلمات في الثديين”.

وذكر الإعلام التركي، أن “السيدة الإيرانية ندى أرادت إجراء عملية تجميلية (تصغير صدر) فذهبت إلى العيادة الطبية التي وجدها لها زوجها عبر البحث في مواقع التواصل الاجتماعي.

ودفعت السدة مبلغ 60 ألف ليرة تركية لإجراء العملية، ولكن الصدمة كانت عندما خرجت المرأة من العملية ولاحظت اختفاء ثدييها تماماً.

وجراء ما حصل معها، بدأت السيدة تعاني من مشاكل صحية في ساقيها، ولم تشفى إلا بعد أن أجرت 15 عملية جراحية، وأضافت أنه بالإضافة لكون من أجرى لها العملية طبيب مزيف، فإن خلافاً حدث مع زوجها وانتهى بطلاقها منه، لأنه شريك في المسشتفى التي أجرت فيه العمليات.

ونقل الإعلام التركي عن محامية السيدة قولها إن “الطبيب المزور ليس إلا عامل مختبر في سوريا، وهو يعمل مستخدماً في مستشفى هنا، وتظهر مقاطع فيديو بوضوح أنه هو من أجرى العملية للسيدة”.

وتطالب السيدة ومحاميتها الآن، القبض على الطبيب المزيف وإغلاق عيادته التي ليست إلا عبارة عن غرفة في منزل.


وكالات

اقرأ ايضاً:من بين آلاف المنافسين.. شابة سورية تبهر الهولنديين وتفوز بجائزة التميز

قد يعجبك ايضا