باحثون يتوصلون لطريقة تحمي من شيخوخة القلب

- الإعلانات -

تعد أمراض القلب السبب الرئيس للوفاة في جميع أنحاء العالم، وعادة ما تنتج بشكل جزئي عن وجود خلل في بنية القلب المرتبطة بالتقدم في العمر، أي شيخوخة القلب.

إلا أن مجموعة من باحثي جامعة سان دييغو في كاليفورنيا، نجحوا في التوصل إلى طريقة يمكن أن تساعد في الوقاية من شيخـوخة القلب، حيث توصلوا لمعلومات جديدة حول كيفية تقدم القلب في العمر، مما يساهم بدوره في التوصل لطريقة تقي من هذه المشكلة وتبطئ من عملية شيخوخـة القلب.

واكتشف الباحثون أن بروتينا معينا في عضلة القلب يدعى “لامين سي” Lamin C، مسؤول عن الحفاظ على سلامة بنية نواة وخلايا القلب، وأن تراجع مستوياته مسؤول عن تدهور وشيخـوخة القلب، حتى في الحالات غير الطبيعية.

وفي الدراسة الحديثة ومن خلال إجراء عدة تجارب متنوعة، لاحظ الفريق أن نواة عضلة القلب تتصلب أثناء عملية الشيخوخة الطبيعية، وكشفت نتيجة تحليل جيني، أن نسب بروتين الـ “لامين” تقل وتتناقص مع التقدم في العمر.

اكتشف الباحثون أن بروتين “لامين سي” مسؤول عن الحفاظ على سلامة بنية نواة وخلايا القلب وأن تراجع مستوياته مسؤول عن تدهور وشيخوخة القلب

وبملاحظة أن تأثير ودور بروتين “اللامين” ينطبق على كل من الرئيسيات والفئران وذباب الفاكهة، وقلب البشر أيضًا، تقدم الدراسة أملًا جديدًا في إمكانية الوقاية من شيخوخة وتدهور القلب من خلال استهداف مسارات تحفيز بروتين اللامين، وتجنب ما يحدث من تغييرات به ترتبط بشيخوخة القلب، من خلال الحفاظ على مستويات بروتين اللامين واستقراره.

وأشار فريق الباحثين إلى أن هذا الكشف الثوري يمكن أن يساعد أيضًا في التعامل مع مشكلة تنظيم ضربات القلب والتعامل مع المشاكل المرتبطة بها.

اقرأ أيضا: فستق العبيد.. فوائد خارقة ستجبرك على تناوله

قد يعجبك ايضا