مقتل وإصابة مجموعة من قادة “قسد” بغارة تركية

- الإعلانات -

استهدفت طائرة تركية مسيرة موقعا “استخباراتيا” تابعاً لقوات “قسد” الموالية للجيش الأمريكي في محيط مدينة الحسكة، شرقي سوريا، ما أسفر عن مقتل وإصابة عدد من مسلحيها.

وأفاد مراسل “سبوتنيك” شرقي سوريا نقلاً عن مصادر محلية في مدينة الحسكة، أن مجموعة من مسلحي وقياديي قوات قسد قتلوا وأصيب آخرون، اليوم الثلاثاء، بقصف جوي عبر طائرة مسيرة تركية استهدفت موقعاً استخباراتيا تابعا لهم في بلدة تل طويل مرشو في المحيط الشمالي لمدينة الحسكة.

الموقع المستهدف هو مبنى مركز المشاريع المائية (الري) الحكومي سابقاً، والذي استولت عليه قوات “قسد” منذ سنوات، حيث يضم الموقع مخبأ أرضيا سريا تابعا لما يسمى بالاستخبارات.

وأضافت المصادر أن “الدخان ما زال يتصاعد من الموقع المستهدف في حين تدأب سيارات عسكرية تابعة لـ “قسد” على نقل القتلى والمصابين من الموقع المذكور إلى المشافي الميدانية التابعة لها”.

وبينت المصادر أن سكان المنازل القريبة من الموقع الذي تم استهدافه فرّوا خارج منازلهم جراء الانفجار العنيف الذي استهدف الموقع.

يشار إلى أن سلاح الجو التركي استهدف بالطائرات الحربية والمسيرة عددا كبيرا من مواقع “قسد” خلال الفترة الماضية، والتي أدت لتدمير عدد كبير منها وسقوط قتلى وجرحى بصفوف “قسد” بينهم قياديين.

اقرأ أيضا: بعد التقارب التركي السوري.. ما السيناريو الذي ينتظر الكرد؟

قد يعجبك ايضا