لغز حيّر الإيطاليين… “فتاة الفاتيكان” تعود الى الواجهة!

- الإعلانات -

أفادت وسائل إعلام إيطالية بأن الفاتيكان أعاد، الاثنين، فتح التحقيق في قضية اختفاء شابة قبل 40 عاما، بعد أشهر من عرض فيلم وثائقي جديد على Netflix، يفترض أنه يسلط ضوء جديدا على القضية، وبعد أسابيع من مطالبة عائلتها البرلمان الإيطالي بتولي القضية.

كانت إيمانويلا أورلاندي تبلغ من العمر 15 عاما عندما اختفت في 22 يونيو 1983 بينما كانت في طريقها إلى المنزل قادمة من درس موسيقا في روما. وكانت عائلتها تعيش في مدينة الفاتيكان، حيث كان والدها يعمل موظفا عاديا في المنزل البابوي.

وبقي اختفاؤها أحد ألغاز الفاتيكان العنيدة التي حيرت الإيطاليين، وعلى مر السنين رُبط اللغز بنظريات عديدة، من المؤامرة لقتل القديس يوحنا بولس الثاني، وفضائح الفاتيكان المالية، إلى عالم الجريمة في روما، وفق ما تشير صحيفة الغارديان البريطانية.

ونقلت وسائل إعلام إيطالية عن المتحدث باسم الفاتيكان، ماتيو بروني، قوله إن المدعي العام في الفاتيكان، أليساندرو ديدي، فتح ملفا بشأن اختفاء إيمانويلا أورلاندي، بالاستناد جزئيا إلى “الطلبات التي قدمتها الأسرة في أماكن مختلفة”.

وقالت محامية عائلة أورلاندي، لورا سغرو، إنها لم تحصل على تأكيد مستقل لهذا التطور، الذي أوردته لأول مرة الوكالات الإيطالية Adnkronos و LaPresse و ANSA. . وأشارت سيغرو إلى أن آخر متابعاها في الفاتيكان بشأن القضية تعود غلى العام 2019.

تناول الفيلم الوثائقي الأخير “فتاة الفاتيكان” المكون من أربعة أجزاء من Netflix تلك السيناريوهات، وقدم أيضا شهادة جديدة من صديقة قالت إن إيمانويلا أخبرتها قبل أسبوع من اختفائها بأن رجل دين رفيع المستوى في الفاتيكان بادر نحوها جنسيا.

بالإضافة إلى ذلك، كانت عائلة إيمانويلا أورلاندي قد دعت البرلمان في كانون الأول الماضي لتشكيل لجنة للتحقيق في القضية.

ولم يقيض النجاح لثلاث مبادرات سابقة في البرلمان الإيطالي، لكن سغرو والنائب المعارض كارلو كاليندا جادلا بأن الفاتيكان لا يستطيع اعتبار القضية مغلقة في ظل وجود كثير من الأسئلة التي تركت دون إجابة.

في حديثه إلى RaiNews24 الاثنين، وصف بيترو أورلاندي قرار ديدي بأنه “خطوة إيجابية” حيث يبدو أن الفاتيكان قد غير رأيه وتجاوز مقاومته والآن سوف يتابع القضية منذ البداية.

وفي سياق الزخم الجديد لمعرفة ما حدث لأورلاندي، سيعيد المحققون فحص جميع الملفات والوثائق والتقارير والشهادات المرتبطة بالقضية، متعهدين بأنها ستكون عملية شاملة لن تدخر جهدا، وفقا لصحيفة لا ستامبا الإيطالية.

الحرة

اقرأ أيضا: مصممة أزياء تنشر صورة مُثيرة لها من داخل مسجد وتتعرض لهجوم عنيف.. شاهدوا ماذا فعلت

قد يعجبك ايضا