بموقف نادر.. عبد الحليم حافظ غضب على الجمهور وهذا ما فعله- بالفيديو

- الإعلانات -

بموقف نادر، خرج الفنان المصري الراحل عبد الحليم حافظ عن شعوره، وغضب من الجمهور على المسرح أثناء أداءه أغنية “قارئة الفنجان” على المسرح.

وعندما إنتهى من أداء الفقرة عاتب الجمهور على الصفير والإزعاج الذي كانوا يصدرونه وقال لهم “أنا كمان باعرف أصفر واصرخ وازعق ” ثم قام بالتصفير في محاولة منه لتوصيل غضبه للجمهور.

عانى العندليب الأسمر طيلة حياته من مرض البلهارسيا، الذي أنهك جسده وقضى عليه، فقد سافر إلى لندن في عام 1977 ليخضع لفحوصات واشتد عليه المرض وأصيب بالصفرا، وطلب منه الأطباء أن ينتظر في المستشفى، وكان عبد الحليم حافظ رغب في أن يعود إلى القاهرة ليغني “من غير ليه”، والتي كان سيقدمها في حفل شم النسيم، وفي 11 آذار/مارس من العام نفسه ساءت حالته وجاء طبيبه الخاص بـ4 أطباء آخرين، لكن كانت حالته تتدهور، ويوم وفاته 30 آذار/مارس عام 1977، كان قد إرتدى ملابسه وغسل شعره ورتب أظافره، ويتعرض لنزيف شديد.

اقرأ أيضا: أسرة جورج وسوف تكشف حقيقة مقاضاة المستشفى الذي توفي به وديع

قد يعجبك ايضا