فيلم الحارة الأردني لمن فوق الـ18.. ألفاظ نابية ومشاهد حميمية

- الإعلانات -

تعرض فيلم الحارة الأردني للهجوم والانتقادات منذ عرضه في دور السينما المحلية، نظرًا لاحتوائه على مشاهد صادمة وألفاظ نابية تناسب من هم فوق الـ18.

هجوم على فيلم الحارة

واعتبر المغردون أن العمل، الذي يبث على شبكة “نيتفلكس” العالمية، بمثابة سقطة إعلامية للفن الأردني، ومحاولة لإيصال صورة سيئة عن المجتمع والشعب الأردني، أو بشكل أخص بيئة الحارات الشعبية.

ومن بين المشاهد المعروضة، تظهر لقطة حميمية تجمع شاب عاري الصدر وحبيبته مستلقيان على ذات السرير في مشهد عاطفي، ومشهد آخر وهما يتبادلان القبلات. في حين يتلفظ أبطال العمل بألفاظ نابية وخادشة الحياء في الكثير من المشاهد.

وبعد تصدر الفيلم قائمة الأعلى مشاهدة على شبكة “نيتفلكس”، محتلًا المركز العاشر، خرج رواد مواقع التواصل الاجتماعي لإبداء رأيهم حول العمل.

ردود أفعال المتابعين

وانقسمت أراء المشاهدين بين منتقد ومشيد في العمل، فمنهم من رأى أنه يمثل طبيعة الحياة في الحارات الأردنية، ومنهم من رأى أنه مثال خاطئ.

وعلَّق أحد المتابعين: “انا اسف على الألفاظ الي بالمقطع! لكن مش فاهم ليش الأفلام الأردنية بكون فيها هيك ألفاظ بشكل مستمر دون التعلم من الأخطاء السابقة ! مقطع من الفيلم الأردني الجديد #الحارة بطولة منذر رياحنة”.

وأضاف آخر: “عسيره الافلام..شفت امبارح فيلم”اردني”اسمه الحاره الفلم هاض مسيء لكل من سكن ارض الاردن انكان مواطن ولا لاجئ الالفاظ حدث ولا حرج عصابات بتقتل و الكل ساكت زي كانه الاردن فيهاش قانون و انحلال اخلاقي شرب و مخدرات و دع*اره الفلم بصريح العباره بقلك اذا ما كنت ماخذ فكره سيئه عن الاردن خذ”.

وكان لآخر رأي مختلف، فكتب: “الفيلم غير عائلي والي بده يحضره من الجنسين يفضل يحضره لوحده ولكن الفيلم يستحق المشاهدة.”

في حين أشادت إحداهن بالعمل، معلقة: “حضرت فيلم الحارة وصدقاً فيلم ممتاز من ناحية الإخراج والكتابة والتمثيل.. حبيت قديش محبوك بالفكرة والأحداث، ما بستغبي المشاهد متل كتير أفلام.. وبيئة جبل النظيف وزقايقها أثرت المشاهد وذكرتني كتير بمخيم الوحدات..بالإضافة إنه تطرق لجوانب اجتماعية موجودة بمجتمعنا بس لا يتم الحديث عنها.”.

أحداث فيلم الحارة

وتدور أحداث الفيلم في حي بشرق العاصمة الأردنية عمَّان، تحكمه الغيبة والنميمة والعنف، حيث يحاول شاب فعل المستحيل ليكون مع حبيبته، إلَّا أن والدتها تقف عائقًا أمام علاقتهما، لكن الأمور تتطور إلى الأسوأ حينما يتمكن أحد الأشخاص بتوثيق مقطع فيديو للشاب والفتاة بوضع حميمي للغاية، فتحاول والدة الأم وضع حد للموضوع عن طريق اللجوء لعصابة، إلَّا أن الأمور لا تسير وفق مخططاتها.

أبطال فيلم الحارة

ويشارك في العمل العديد من الفنانين، أبرزهم: عماد عزمي، وبركة رحماني، ومنذر رياحنة، وميساء عبدالهادي، ونادرة عمران ونديم ريماوي، والعمل من تأليف وإخراج باسل غندور.

وتعتبر هذه الدراما أوّل عمل إخراجي لـ”باسل غندور”، كاتب فيلم Theeb المُرشّح لجائزة “أوسكار” والفائز بأخرى “بافتا”.

البوابة

اقرأ أيضا: بموقف نادر.. عبد الحليم حافظ غضب على الجمهور وهذا ما فعله- بالفيديو

قد يعجبك ايضا