قتل جاره بعد أن اقتحم الأخير منزله بجرافة

- الإعلانات -

قتل جاره بعد أن اقتحم الأخير منزله بجرافة

القت السلطات الإيطالية القبض على رجل “غاضب” وجه بضع طلقات نحو جاره وأرداه قتيلا، بعد أن اقتحم الأخير منزله بجرافة إثر خلاف دار بينهما.

وفي التفاصيل، قالت صحيفة “ميرور” البريطانية إن ساندرو موغناي، 53 عامًا، كان يقيم وليمة عشاء لـ 6 أفراد من عائلته في قرية “سان بولو” بمدينة أريزو، حين سمع صوت ضجيج مرتفع قادم من الخارج.

“حاولت الصراخ مرارا، إلا أنه تجاهلني تمامًا، الأمر الذي جعلني أحضر سلاحي المرخص من الداخل، وأوجه بضع طلقات نحو جسم الجرافة، إلا أنه استمر في تجاهلي”.

وعندما خرج ساندرو لتفقد الوضع، رأى جرافة ضخمة تقتحم باحة منزله وتدمر عددًا من السيارات المتواجدة هناك، ولاحقًا بدأت الجرافة بهدم سقف بيته، ليتبين أن قائدها هو جاره الألباني جيزيم دودلي، 59 عامًا الذي كان على خلاف معه منذ سنوات.

وقال ساندرو “حاولت الصراخ مرارا، إلا أنه تجاهلني تمامًا؛ ما جعلني أحضر سلاحي المرخص من الداخل، وأوجه بضع طلقات نحو جسم الجرافة، إلا أن دودلي استمر في تجاهلي”.

ولاحقًا، وجه ساندرو 4 طلقات على قمرة قيادة الجرافة، والتي يجلس فيها جاره؛ ما أدى إلى مقتله على الفور.

وتبين خلال تحقيقات الشرطة أن ساندرو موغناي كان على علاقة طيبة بجاره لفترة طويلة، إلا أن صداقتهما تأثرت ببضع مشاكل قبل سنوات فقط.

وقالت الشرطة، إن أسباب متعددة وراء خلاف الجارين، من ضمنها الموسيقى المرتفعة والروائح الكريهة وأنابيب المياه وحدود الأرض.

وقالت محامية ساندرو لوسائل إعلام محلية “نتحدث هنا عن دفاع مشروع عن النفس.. وسننتظر قرار الادعاء”.

إقرأ أيضاً: اكتشفوا 6 مهمات للملح في غسيل الملابس

قد يعجبك ايضا