أسباب الم اصابع القدم وطرق التخلص من هذا الألم

- الإعلانات -

الشعور بألم في أصابع القدم قد يكون مزعجاً للغاية ويؤثر على القدرة على القيام بأبسط الأنشطة، وقد تتراوح أسبابه المحتملة ما بين الطفيف والخطير، وفي المقال التالي سنتعرف على أسباب الم اصابع القدم وكيف يمكن تخفيف هذا الألم وعلاجه والوقاية منه في المقام الأول، لذا احرصوا على قراءة التالي بعناية.

أسباب الم اصابع القدم

الم اصابع القدم هو شعور غير مريح في مقدمة القدم وأحياناً يكون مزعجاً ويجعل الشخص غير قادر على وضع أي ضغط على القدم أو الأصابع. ووفقاً للجمعية الأمريكية لطب الأقدام والمكتبة الوطنية للطب، توجد عدة أسباب قد تؤدي لحدوث هذا الألم، تتضمن ما يلي:

أسباب الم اصابع القدم عند المشي

تتضمن بعض الأسباب المحتملة للشعور بألم في أصابع القدم أثناء المشي ما يلي:

وجود كسر أو خلع او التواء في أصابع القدم.
وجود ظفر ناشب (مغروس) في إصبع القدم.
التهاب المفاصل.
التهاب الأوتار.
وجود ورم عصبي (نمو نسيج عصبي بين الأصابع يتسبب في الألم عند المشي).
ضغط (انضغاط) الأعصاب.
اعتلال الأعصاب.

أسباب ألم إصبع القدم الكبير

تتضمن بعض الحالات التي تتسبب في حدوث ألم في مفصل إصبع القدم الكبير ما يلي:

النقرس.
ورم مفصل اصبع القدم الكبير Bunion.
إبهام القدم الجامد Hallux Rigidus (نوع من أنواع التهاب المفاصل يحدث في قاعدة إصبع القدم الكبير).
التواء المفصل الرئيسي في إصبع القدم الكبير Turf toe.

أسباب ألم إصبع القدم الأوسط

توجد بعض الحالات التي تتسبب في حدوث ألم في أصابع القدم المتوسطة أكثر من الإصبع الكبير أو الصغير وتتضمن:

التهاب Capsulitis، ويُسير لالتهاب يحدث للأنسجة الضامة في مكان التقاء مفصل إصبع القدم بالقدم (الكرة).
تمزق الصفيحة أو اللفافة الأخمصية Plantar plate tear.
ورم مورتون العصبي Morton’s neuroma.

أسباب الم اصابع القدم الأخرى

تتضمن بعض الأسباب الأخرى المحتملة لحدوث الم اصابع القدم، غير السابق ذكرها، ما يلي:

القدم الرياضي.
التهاب جرح أو إصابة موجودة بالأصابع.
التهاب المفاصل الانتاني Septic arthritis.
فيروس كورونا، حيث يتسبب الفيروس في حدوث حالة أصبحت تُعرف باسم COVID toes التي تتسبب في تورم وتقرح واحمرار أصابع القدم.
الجينات الوراثية، فشكل الأصابع وطريقة المشي يمكن أن يساهما في حدوث الم اصابع القدم ومشاكل القدم الأخرى.
الضغط على القدم، فقضاء الكثير من الوقت في الوقوف أو وضع الكثير من الضغط على القدم أثناء العمل أو اللعب يمكن أن يتسبب في حدوث ألم في الأصابع.
مرض السكري، حيث يمكن أن يؤدي إلى ظهور تقرحات على الإصابع ومناطق أخرى من القدم.
الأحذية غير المناسبة، فارتداء الأحذية ذات الكعب العالي أو الضيقة يمكن أن تتسبب في شد العضلات في القدم وقصرها وبمرور الوقت قد يتسبب هذا في الشعور بالألم وظهور مشاكل أخرى في القدم.

أعراض تظهر مع الم اصابع القدم

وفقاً لسبب ظهور الم اصابع القدم، يمكن أن تظهر أعراض أخرى مصاحبة لهذا الألم منها:

شعور بالحرقان أو الدفء في المفصل.
الشعور بالبرودة في أصابع القدم.
تشوه في إصبع القدم.
صعوبة في تحريك الإصبع.
تصلب في المفاصل.
الشعور بالتنميل.
ظهور نتوءات أو تكتلات جلدية.
كدمات أو تغير لون الجلد.
التورم.

علاج الم اصابع القدم ونصائح لتخفيفه

تتضمن بعض الطرق الشائعة لعلاج وتخفيف الم اصابع القدم ما يلي:

الراحة وخلع الحذاء.
رفع مستوى القدم.
وضع كمادات ثلج، موضوعة في منشفة، لمدة 20 دقيقة كل عدة ساعات.
تطبيق الحرارة، عن طريق الكمادات أو طرق أخرى مناسبة، ويمكن أن تساعد هذه الطريقة في الم اصابع القدم الناتج عن التهاب المفاصل.
تناول مسكنات للألم ومضادات التهاب مثل أسيتامينوفين (باراسيتامول).
وضع قطعة صغيرة من الشاش أو الصوف بين إصبع القدم المؤلم وبين الإصبع التالي واستخدام شريط للربط، ولا يجب تطبيق هذا الطريقة على إصبع القدم الكبير أو في حالة وجود كسر.

وفي بعض الحالات الشديدة قد يتطلب العلاج عمل جراحة، وقد تتضمن الخيارات ما يلي:

إصلاح المفاصل أو استبدالها.
إزالة العظام أو مدّها.
إصلاح الأنسجة المتضررة.
إزالة الأورام في حالة وجودها.
إزالة الظفر الناشب.
بتر إصبع القدم، في حالات الالتهابات الشديدة.

طرق الوقاية من الم اصابع القدم

توجد بعض التدابير الوقائية التي يمكن أن تساعد في الوقاية من حدوث آلام في أصابع القدم منها:

عند قص الأظافر يجب القص بشكل مستقيم لتجنب الإصابة بظفر الإصبع المغروس.
ارتداء أحذية مريحة لها كعب منخفض ونعل ناعم.
يجب فحص القدم يومياً للبحث عن أي جروح أو تقرحات خاصة في حالة الإصابة بمرض السكري.
تجنب تناول الأطعمة التي تُثير ألم القدم في حالة الإصابة بالنقرس أو أي حالات أخرى مشابهة.
اتباع نظام غذائي صحي ومتوزان وممارسة الرياضة.
تمديد وإراحة القدم بعد عمل أي أنشطة.

متى يحب استشارة الطبيب؟

يجب الذهاب لرؤية طبيب أو المشفى في الحالات التالية:

إصابة إصبع القدم الكبير بشكل بالغ.
وجود ألم شديد.
عند الشعور بالدوخة أو الإغماء من الألم.
الشعور بنغز أو فقدان الشعور في الإصبع.
تغير زاوية الإصبع.
سماع صوت طرقعة في أصابع القدم في وقت حدوث الإصابة.
مواجهة صعوبة في تحريك الإصبع أو عدم القدرة على المشي.

اقرأ أيضا: مشروبات لعلاج الكلى وتنظيف الكلى من السموم من منزلك

قد يعجبك ايضا