رامي مخلوف يقدم مقترحا “يحسن القوة الشرائية للسوريين”

- الإعلانات -

قدم رجل الأعمال السوري رامي مخلوف، مقترحا لتحسين القوة الشرائية للسوريين، داعيا المصرف المركزي إلى إنشاء قسم خاص مع صلاحيات كبيرة لشراء القطع الأجنبية من المواطنين.

وقال مخلوف في منشور عبر على “فيسبوك”: “حسب خبرتي المتواضعة أقترح وبقوة الله أن يُنشئ المصرف المركزي قسما خاصا مع صلاحيات كبيرة لشراء القطع الأجنبية من المواطنين وبسعر أفضل من المتداول”.

وأوضح مخلوف أن خطته تعمل على “تحفيز أصحاب المدخرات المحليين والمغتربين لتحويل أموالهم حصرا عن طريق المركزي بشكل رسمي وسلس ومربح للجميع وبالتالي يبدأ المركزي ببناء مخزونه من القطع الأجنبية بشكل تدريجي وإعادة ضخها في الأسواق للتجار والصناعيين”.

وأشار إلى أن الخطوة الثانية هي “تحفيز ما تبقى من الزراعيين والصناعيين من خلال دعمهم بالطاقة ومستلزمات الإنتاج وإعطائهم بعض التسهيلات والإعفاءات لتمكينهم من تصدير بضائعهم وإعادة القطع الأجنبية وبيعها في السوق المحلية بأسعار جيدة وصولاً إلى ربط الاستيراد والتصدير الذي يؤدي بدوره إلى توازن اقتصادي يؤثر بشكل مباشر على استقرار الأسعار وارتفاع القوة الشرائية للمواطن”.

ووفق خطة مخلوف فإن “هذه الخطوات يجب أن يواكبها سحق حيتان الحرب من قبل الجهات المختصة ومنعهم من تسريب بضائعهم غير الشرعية إلى البلاد والتي بدورها تربك الأسواق وتضرب العملة المحلية وتفقد الدولة توازن سعر الصرف وتضيع رسوما وضرائب كبيرة على الخزينة”.

وتنبأ بـ”قدوم الفرج الكبير والذي بات قريبا جدا”، معتبرا أنه لا بد من “البدء ببعض البرامج التي تحد من التدهور المعيشي وتعطي بعض النتائج التي تحسن الوضع الحالي”.

المصدر: RT

اقرأ أيضا: فارس الشهابي: تصدير الملابس للدول الحليفة أصعب من التصدير للمريخ

قد يعجبك ايضا