رابح الجائزة الكبرى باليانصيب سيحقق حلم زواجه بمن يحب هذا العام

- الإعلانات -

رابح الجائزة الكبرى باليانصيب سيحقق حلم زواجه بمن يحب هذا العام

لأكثر من 10 سنوات، اعتاد “محمد بدور” 38 عاماً، من قرية “الهنادي” بريف “اللاذقية”، أن يشتري بطاقات اليانصيب علّ الحظ يطرق بابه. ليتحقق الحلم أخيراً في 2023، ويكون رابح الجائزة الكبرى هذا العام، بالأحرى ليس كلها بل نصفها كونه اشترى نصف الورقة.

يقول “بدور” في تصريحات نقلتها صحيفة الوحدة المحلية، إنه الشاب الوحيد لأسرته مع 4 شقيقات، والده متقاعد وأمه ربة منزل. وهو موظف براتب 98 ألف ليرة شهرياً، لم يستطع الزواج بمن يحب لأنه لا يمتلك منزلاً ولا تسمح ظروفه المادية باستئجار منزل.

في ليلة الثلاثاء موعد سحب اليانصيب، لم يتابعه “بدور”، وعلم من جاره أن البطاقة الرابحة مباعة في “اللاذقية”. إلا أنه لم يعرف بأنه الرابح إلا في اليوم الثاني.

صباح يوم الأربعاء وبينما كان في مقهى صغير داخل قريته، بحث عن الأرقام الرابحة مع صديقه، ليتفاجأ بأنه الرابح، كما يقول. ويضيف: «عشت حالة من الذهول والدهشة، وانتابتني مايشبه الصدمة الإيجابية الجميلة، فالذي حدث لم أستطع استيعابه».

سيتحقق حلم الشاب الثلاثيني هذا العام بزواجه بمن يحب كما قال. وأضاف: “سيشهد هذا العام فرحتنا”.

يذكر أن الجائزة الكبرى لسحب رأس السنة بلغت هذا العام 600 مليون ليرة، أي أن الشاب المحظوظ حصل على 300 مليون ليرة. إن أراد شراء منزل في أحد أحياء المدينة الجيدة فإنه سيحتاج أكثر من نصف المبلغ بالمناسبة.

سناك سوري

قد يعجبك ايضا