ما سر الثقب الموجود في نوافذ الطائرة؟

- الإعلانات -

هل سبق أن حدقت في نافذة الطائرة التي تقلك ولاحظت وجود ثقب صغير أشعرك بالخوف؟.. في الحقيقة فإن الإجابة على سبب وجود هذا الثقب لا يدركها معظم الناس، إلا أنها قد تجعل من رحلة الطيران المزعجة بالنسبة لكثيرين، أكثر راحة.

ويعد ركوب الطائرة والتحليق في الهواء على متنها أمرا مخيفا بالنسبة للكثير من الأشخاص، لذا من المهم أن يكون تركيب الطائرة واضحا لديهم، حتى لا يشعروا بالارتباك وهم على متنها.

من بين الأشياء التي من المفيد أن يعرفها الناس، هي أنه من الطبيعي أن يكون هناك ثقب صغير في النافذة، والسبب وراء ذلك هو تنظيم ضغط الهواء.

وقال خبير من إدارة الطيران الفدرالية الأميركية، لموقع “Tech Insider”، إن “الفتحة تستخدم لتنظيم ضغط الهواء، لأنه عندما ترتفع الطائرة، ينخفض ضغط الهواء في الخارج مقارنة بضغط الهواء المنظم داخل الطائرة”.

وتابع: “مع زيادة الفرق بين الاثنين، يزداد الضغط الفعلي على النوافذ، التي تتكون من 3 ألواح زجاجية”.

واستطرد بالقول إنه “توجد فجوة صغيرة من الهواء بين اللوحين الأوسط والخارجي، والثقب موجود في الجزء الأوسط”، لافتا إلى أنه يطلق عليه “متسع (أو ثقب) التنفس” أو “ثقب النزيف” وهو يوازن الضغط بين الكابينة وفجوة الهواء.

ويتعرض الجزء الخارجي للضغط، في حين أن الجزء الأوسط يعمل كحماية في حال فشل الجزء الخارجي.

كما أشار الخبير إلى أن للفتحة دور آخر كذلك، هو “إطلاق الرطوبة من الفجوة، لمنع تشكل الضباب على نوافذ الطائرة أو تجمدها”.

اقرأ أيضا: حراس ميل غيبسون يمنعون ريتا حرب من التقاط صورة معه في حفل joy awards

قد يعجبك ايضا